فرقة طيور دجلة بقيادة المايسترو علاء مجيد

شاركت الفنان الشاب موكريان ابو بكر احد اعضاء الفرقة الموسيقية المصاحبة لفرقة طيور دجلة في مشروع تخرجه من الجامعة الملكية للموسيقى في اختبار للحصول على درجة الماجستير في العاصمة السويدية ستوكهولم في العشرين من شهر كانون الثاني للعام 2017

 

وكان للفنان موكريان، عازف التشيلو ، مشاركات عدة مع سفراء النوايا الحسنة في مهرجانات الفرقة السنوية التي تقام في السويد ومشاركات اخرى مع الفرقة في حفلات موسيقية أقيمت خارج السويد.

ستقدم الفرقة خلال هذه مشاركتها هذه بعض من أغنياتها التراثية العراقية ، وسيرافقها في العزف بعض من الفنانين العراقيين والسويديين في عزف مشترك لأنغام تراثية عراقية.

أمنياتنا للفنان موكريان بالتألق وسطوع نجمه فنيا ، ولفرقة طيور دجلة بقيادة الفنان علاء مجيد دوام التألق والنجاح

ومع العازف مركريان ابو بكر في حفل موسيقي لحصوله على شهادة الماجستير

أنشدت طيور دجلة بقيادة المايسترو علاء مجيد

أقيم هذا الحفل يوم الجمعة الموافق 20 من شهر كانون الثاني وفِي المدرسة الملكية العليا للموسيقى في العاصمة السويدية ستوكهولم

وصادف أن يكون اليوم الأول لأفتتاح البناية لهذه الجامعة الفخمة في كل تفاصيلها

حضر جمهور كبير هذا الحفل وكانت فقرات الحفل متنوعة مابين عزف موسيقي لمجموعة شباب ورقص الفالس والفلامنكو ومسك الختام مع سفراء النوايا الحسنة وبمرافقة فرقة موسيقية تعدد فيها العازفين ما بين عراقيين وعرب وأوروبيين وكذا الاَلات الموسيقية ما بين شرقية وغربية ، وكان لفقرة الطيور وقعا مختلفا يفوق التصور ، من وقت دخول المنشدات واستقبالهن على خشبة المسرح وانتهاءا بأخر فقرات الفعالية ، أنشدت الفرقة حينها أغنية يالجمالك سومري ، أتدلل و نرگس نرگس

وفِي نهاية الحفل قدمت السيدة ميلاد خالد رئيسة جمعية طيور دجلة درع الفرقة هدية للعازف موكريان احتفاءا به وتقديرا لمشاركاته في اغلب الحفلات الموسيقية التي تقيمها الفرقة وبالتأكيد عن فخرهم بأبداع الشباب المغترب.

تصوير الفوتوغرافي ، حسين جيكور.